حكايتنا

كل امرأة تنام وتصحو على بستان من الخيال، تتخيل منزلها مطلي باللون المفضل، والزاويا المزينة بالأشجار، والنافذة الزجاجية في منتصف غرفة الجلوس، الجيران الودودين وبركة

السباحة في الباحة الخلفية حيث يلعب الصغار، والمطبخ زاهي الألوان المطل على حديقتها المنزلية حيث شتلات النعناع وشجرة الطماطم الطويلة.

المنزل شغف المرأة على مر الأزمان، منه تبدأ القصص وتنتهي، وفيه يكبر الأطفال وتحتفل العائلة بالنجاحات، وتتغلب العائلة على التحديات. 

و بالهام من هذه الفكرة، وُلد "ليڤينـ'ج" في 2014م، ليشارك العائلة صناعة التفاصيل ويكون جزءًا من الحكاية. 

"ليڤينـ'ج" منزل متجدد / حكاية متجددة 

لا توجد أسئلة بعد